الرئيسية / علامات الساعة الصغرى / مجيء زمان يصبح الرجل مؤمنا ويمسي كافرا

مجيء زمان يصبح الرجل مؤمنا ويمسي كافرا

مجيء زمان يصبح الرجل مؤمنا ويمسي كافرا

أخبر النبي صلى الله عليه وسلم بتقلب أحوال الناس وتذبذبهم واختلافهم لكثرة الفتن وانتشار الشهوات وقلة أهل الخير فترى الرجل يصبح مؤمنا ويمسي كافرا لا يثبت على حال

عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :<<بادروا بالأعمال فتنا كقطع الليل المظلم يصبح الرجل مؤمنا ويمسي كافرا يبيع أحدهم دينه بعرض من الدنيا>>(1)

و المراد بالحديث الحث على المبادرة بالأعمال الصالحة قبل تعذرها و الاشتغال عنها بما يحدث من الفتن الشاغلة  المتراكمة كتراكم قطع الليل المظلم لا قمر

ووصف صلى الله عليه وسلم نوعا من شدائد تلك الفتن وهو أن يمسي مؤمنا ويصبح كافرا وهذا لعظم الفتن ينقلب الإنسان في اليوم الواحد هذا الانقلاب))(2)

وهذا وصف لزمان يضعف فيه دين الرجل وتكثر عليه الشهوات في دينه مع جهله بدينه أصلا فيترك دينه أو يتزعزع ثباته على الدين بعرض دنيوي ومصلحة شخصية وأصدق واقع لهذا الحديث هو عصرنا الحاظر


(1)رواه البخاري
(2)انظر شرح مسلم للنووي

 

التعليق عن طريق الفيسبوك

شاهد أيضاً

بعث الريح الطيبة لقبض أرواح المؤمنين

بعث الريح الطيبة لقبض أرواح المؤمنين بعد تتابع أشراط الساعة وظهور العلامات الكبرى كالدجال ونزول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *