عيسى عليه السلام يتكلم في المهد

عيسى عليه السلام يتكلم في المهد

فلما ضاق الحال على مريم واشتد عليها قومها ..قال الله :{فأشارت إليه} أي خاطبوه وكلموه

فعند ذلك قالوا:{ كيف نكلم من كان في المهد صبيا } أي تحيلين الجواب لصبي رضيع في مهده لا يميو

عندها أنطق الله عيسى عليه السلام :{ قال إنى عبد الله ءاتانى الكتاب وجعلنى نبيا(30) وجعلنى مباركا أين ماكنت وأوصانى بالصلاة والزكاة ما دمت حيا(31) وبرا بوالدتى ولم يجعلنى جبارا شقيا (32) واللام على يوم ولدت ويوم أموت ويوم أبعث حيا}.هذا أول كلام تفوة به عيسى بن مريم:{ قال إنى عبد الله } ولم يقل إني ابن الله !!لأن الله عز وجل واحد لا شريك له لم يتخذ صاحبة ولاولدا

فسبحان من خلق الخليقة وبراها وأعطى كل نفس هداها

فهذه جقيقة عيسى عليه السلام قال عز وجل :{ ذلك عيسى قول الحق الذى فيه يمترون (34) ماكان لله أن يتخذ من ولد سبحانه إذا قضى أمرا فأنما يقول له كن ويكون(35)}(1)
وقال:{ إن مثل عيسى عند الله كمثل ءاجم خلقه من ترلب ثم قال له كن فيكون (59)}(2)

وأنعم الله على عيسى عليه السلام فقال عز وجل:{ إِذْ قَالَ اللَّهُ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ اذْكُرْ نِعْمَتِي عَلَيْكَ وَعَلى وَالِدَتِكَ إِذْ أَيَّدْتُكَ بِرُوحِ الْقُدُسِ تُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلًا وَإِذْ عَلَّمْتُكَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَالتَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيلَ وَإِذْ تَخْلُقُ مِنَ الطِّينِ كَهَيْئَةِ الطَّيْرِ بِإِذْنِي فَتَنْفُخُ فِيهَا فَتَكُونُ طَيْرًا بِإِذْنِي وَتُبْرِئُ الْأَكْمَهَ وَالْأَبْرَصَ بِإِذْنِي وَإِذْ تُخْرِجُ الْمَوْتَى بِإِذْنِي وَإِذْ كَفَفْتُ بَنِي إِسْرَائِيلَ عَنْكَ إِذْ جِئْتَهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ فَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْهُمْ إِنْ هَذَا إِلَّا سِحْرٌ مُبِينٌ (١١٠) وَإِذْ أَوْحَيْتُ إِلَى الْحَوَارِيِّينَ أَنْ آَمِنُوا بِي وَبِرَسُولِي قَالُوا آَمَنَّا وَاشْهَدْ بِأَنَّنَا مُسْلِمُونَ (١١١)} (3)

بشارة عيسى بمحمد-عليهما الصلاة والسلام- :قال عز وجل”{ وَإِذْ قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّرًا بِرَسُولٍ يَأْتِي مِنْ بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ فَلَمَّا جَاءَهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا هَذَا سِحْرٌ مُبِينٌ (٦)} (4) غعيسى عليه السلام هو خاتم أنبياء بني إسرائيل وقد بشر قومه بخاتم الأنبياء جميعا ونوه باسمهوذكر لهم صفته ليعرفوه ويتابعوه إذا شاهدوه إقامه للحجة عليهم وإحسانا من الله إليهم كما قال عز وجل:{ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الْأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوبًا عِنْدَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنْجِيلِ يَأْمُرُهُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالْأَغْلَالَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ فَالَّذِينَ آَمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنْزِلَ مَعَهُ أُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (١٥٧)}(5)

وقد قال أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم :يا رسول الله أخبرنا عن نفسك ,قال :<< دعوة أبي إبراهيم وبشرى عيسى ورأت أمي حين حملت بي كأنه خرج منها نور أضاءت قصور بصرى من أرض الشام>>(6)

alanbya

(1) مريم:24-25
(2) آل عمران: 59
(3) المائدة:110-111
(4) الصف: 6
(5) الأعراف:157
(6) رواه أحمد وقال الهيثمي في مجمع الزوائد إسناده حسن وله شواهد تقويه

التعليق عن طريق الفيسبوك

شاهد أيضاً

الحكمة من نزول عيسى عليه السلام دون غيره

الحكمة من نزول عيسى عليه السلام دون غيره لعلك تتساءل عن اختيار عيسى عليه السلام …

تعليق واحد

  1. الآية الأخير فيها خطأ كتابي
    السلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *