الرئيسية / علامات الساعة الصغرى / استحلال الحر والحرير والخمر والمعازف

استحلال الحر والحرير والخمر والمعازف

استحلال الحر والحرير والخمر والمعازفhareer

من المحرمات الواضحة التي لا يجهل حرمتها مسلم :الزنا وشرب الخمر والمعازف الماجنة ولبس الحرير للرجال وقد أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أن فريقا من أمته سوف يستحلون هذه المحرمات آخر الزمان وعد ذلك علامة لقرب الساعة

ومعنى استحلالهم لهذه الحرمات احد الشيئين :

1 اعتقاد حل هذه الأمور وأنها ليست حراما

2 أو اعتياد فعلها وانتشارها بين الناس حتى تصبح لا تنكرها الألسن والقلوب فلا يستشعر الناس حرمتها أثناء فعلهم لها

عن أبي عامر أو أبي مالك الأشعري رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:<<ليكونن من أمتي أقوام يستحلون الحر(1) والحرير والخمر والمعازف ولينزلن أقوام إلى جنب علم (2) يروح عليهم بساحة لهم (3) يأتيهم -يعني الفقر- لحاجة فيقولون ارجع إلينا غدا فيبيتهم (4) الله ويضع العلم (5) ويمسخ آخرين قردة وخنازير إلى يوم القيامة>>(6)

وقد تساهل عدد من بلدان المسلمين اليوم بالزنا والخمر فأصبحت دور الزنا والدعارة تحمى باسم القانون وتصدر للبغايا الممتهنات الزنا بطاقات رسمية

أما الخمر فبلغ الأمر الآن ببيعها جهارا نهارا وإقرار بعض الدول العربية والإسلامية التجارة بها في الأسواق

وعن أبي مالك الأشعري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:<<ليشربن ناس من أمتي الخمر يسمونها بغير اسمها يعزف على رءوسهم بالمعازف والمغنيات يخسف الله بهم الأرض ويجعل منهم القردة والخنازير>>( 7)


moseqa

ومن أخطر المعاصي اليوم أيضا ما بلي به كثير من الناس من استماع الأغاني وآلات الطرب وهذا من أعظم الأسباب في مرض القلوب وصدها عن ذكر الله وعن الصلاة وعن استماع القرآن الكريم والانتفاع به كما قال عزوجل : (ومن الناس من يشتري لهو الحديث ليضل عن سبيل الله بغير علم ويتخذها هزوا أولئك لهم عذاب مهين )(8)

وفسر أهل العلم (لهو الحديث) بأنه الغناء وآلات اللهو

وقد قرن النبي صلى الله عليه وسلم سماع المعازف بالزنا وشرب الخمر فقال:<<ليكونن من أمتي أقوام يستحلون الحر والحرير والخمر والمعازف>>

ومن شدة انتشار المعازف اليوم أنشئت لها قنوات فضائية خاصة تقدم الأغاني بأنواعها وكذلك قنوات إذاعية مخصصة للمعازف والغناء لمدة 24 ساعة في اليوم لا تنقطع لا بأخبار ولا بقرآن وهذه من علامات الساعة ومن دلائل صدق خبره صلى الله عليه وسلم فيجب على المسلم أن يحذر من ذلك

قال عبد الله بن مسعود رضي الله عنه <<إن الغناء ينبت النفاق في القلب كما ينبت الماء الزرع>>

 

 

 

 

 

 

 


(1)الحر :بكسر الحاء :القزج
(2)أي عند جبل عالي
(3)هي الغنم التي تسرح في النهار في مراعيها وتعود ليلا مكانها
(4)يهلكهم الله ليلا
(5)أي يوقع الجبل العالي على رؤوسهم
(6)رواه البخاري
(7)أخرجه ابن ماجه في كتاب الفتن بإسناد صححه ابن القيم
(8)لقمان 6

 

التعليق عن طريق الفيسبوك

شاهد أيضاً

بعث الريح الطيبة لقبض أرواح المؤمنين

بعث الريح الطيبة لقبض أرواح المؤمنين بعد تتابع أشراط الساعة وظهور العلامات الكبرى كالدجال ونزول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *