الرئيسية / علامات الساعة الكبرى / الخسوف الثلاثة / أحاديث في خسوف أخرى تقع عقوبة على معاص

أحاديث في خسوف أخرى تقع عقوبة على معاص

أحاديث في خسوف أخرى تقع عقوبة على معاص:
* عن أبي أمامة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:<< يبيت قوم من هذه الأمة على الطعام وشراب ولهو؛ فيصبحون قد مسخوا خنازير ,وليخسفن بقبائل فيها وفي دور فيها حتى يصبحوا فيقولوا : خسف الليلة ببني فلان , وخسف الليلة بدار بني فلان, وأرسلت عليهم حصباء حجارة, وأرسلت عليهم الريح العقيم فتنسفهم , كما نسفت من كان قبلهم بشربهم الخمر وأكلهم الربا ولبسهم الحرير واتخاذهم القينات (1)وقطيعتهم الرحم. قال: وذكر خصلة أخرى فنسيتها >>](2) خريطة العراق
* وعن ابن عمر رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:<< في أمتي خسف ومسخ وقذف>>( 3)
* وعن ابن عمر رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:<< بينا رجل يجر إزاره من الخيلاء خسف به, فهو يتجلجل في الأرض إلى يوم القيامة>>( 4)
التجلجل: حركة مع الصوت
* وعن أنس رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال له :<<يا أنس ,إن الناس يمصرون أمصارا, وإن مصرا منها يقال له البصرة أو البصيرة,فإن أنت مررت بها أو دخلتها فإياك وسباخها وكلاءها وسوقها وباب أمرائها, وعليك بضواحيها فإنه يكون بها خسف وقذف ورجف , وقوم يبيتون يصبحون قردة وخنازير>>(5)
فقد أخبر النبي صلى الله عليه وسلم في الحديث: أن الناس يتخذون بلادا منها مدينة يقال لها البصرة , فحذر أنسا إن دخل هذا المدينة من سباخها – والسبخة هي الأرض المالحة- وكلائها وسوقها الذي يجتمع فيه الناس يتبايعون , وحذره من باب أمرائها الظلمة لما سيحصل في المدينة من خسف والقذف والرجف والمسخ.
وأرشده إلى ضواحي البصرة أي أطرافها وحوليها, لبعدها عن الهلاك.
* وعن نافع أن رجلا أتى بن عمر – رضي الله عنهما – فقال: إن فلانا يقرؤك السلام . قال:<< إنه بلغني أنه قد أحدث – يعني ابتدع بدعة – فإن كان قد أحدث فلا تقرئه مني السلام؛ فأني سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول: يكون في أمتي , أو في هذه الأمة مسخ وخسف وقذف وذلك في أهل القدر>>(6)
فهذه الأحاديث فيها وقوع أنواع من الخسف في هذه الأمة.
أما الخسوف الثلاثة الكبرى الواقعة في آخر الزمان , فقد تقدم في الحديث الأول بيان مكان أحد هذه الخسوف وسببه, أما الخسفان الآخران وفهما واقعان في آخر الزمان, لكني لم أقف على حديث يدل على مكان أو سبب الخسف لهما, والله تعالى أعلم.

(1) القينات: جمع قينة وهي المرأة المغنية.
(2) أخرجه الحاكم وقال: حديث صحيح على شرط مسلم لجعفر فأما فرقد فإنهما لم يخرجاه.
(3) أخرجه الحاكم وقال: إن كان أبو الزبير سمع من عبد الله بن عمر فإنه صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه
(4) رواه البخاري من حديث ابن عمر رضي الله عنه وكذلك رواه البخاري ومسلم من حديث أبي هريرة رضي الله عنه
(5) رواه أبو داود وصححه الألباني
(6) رواه ابن ماجة والترمذي – الصحيح

التعليق عن طريق الفيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *